الرهان الخاسر جعلنى أتناك من طيزي

انا و ساره مثل اي زوجين متزوجين لعده سنين .. مشاغل الحياه و مهنتنا واعمالنا واخدين معظم وقتنا كل العوامل اثرت تأثير كبير عليحياتنا الجنسيه وظلت تقل ممارستنا للجنس لمره واحده او مرتين في الاسبوع ولم تكن بنفس روعه الايام الاولي وبدأ الملل يدخل بيننا ..كانت ايامنا القديمه وحياتنا الجنسيه القديمه لما كنا نبتكر فيها وكان الجنس فيها شئ اساسي .. كتير بنشتاقلها
بس كانت اكتر حاجه وحشاني في زوجتي ساره اظافرها الطويله .. زوجتي جميله جدا وكتير بيحسدوني عليها زي ما بيقولو الجمال والعقلمعا .. كانت دائما اظافرها طويله جميله المنطر ولكن لظروف عملها وشغلها علي الحاسب جعلتهم اقصر لانها كما تقول كانوا عائق كبيرامامها .. شيئا فشيئا حتي اصبحت اظافرها مثل طول اظافري
حتي الان كلما افكر في اظافرها اجد قضيبي قد انتصب كانت تعلم كيف تثيرني جنسيا بها .. كانت تظل تخدش عروق قضيبي حتي رأسقضيبي برقه بطرف اظافرها الطويله اظن انها كانت تعرف كيف تجعلني مجنونا لايام .. كانت تركب علي قضيبي وتظل تخدش صدريليس لدرجه ان تجرحني بل فقط تظل علامات اظافرها علي جسدي لفتره وتظل تداعب حلماتي بأظافرها حتي تنتصب وحين اكون في اقصيدرجات الاثاره كانت تعصر حلماتي بشده لتجعلني افرغ شهوتي بجنون بداخلها
دائما كان اليوم التالي مثيرا حين اخد حمامي واري الخطوط الحمراء علي صدري لينتصب قضيبي من كثره الاثاره
2
يوم الخميس : بدايه الرهان
حين فتحت الباب سمعت صوت ساره يقول انت متأخر كالعاده لا اريد ان اذهب الي المطعم في هذه الساعه المتأخره .. دائما كالعاده متأخرفي العمل وتركتها تنتظر طويلا وانا اعلم النتيجه .. سوف اخد حمامي واذهب الي السرير بعد مناقشات طويله ولن يحدث ما كنت احلم بهطوال الاسبوع
ظللت اتأسف وانا احكي لها كم كان اليوم طويل في العمل وان لم انتهي منه اليوم كنت سأظل اعمل طوال الاسبوع علي نفس المشروع ..حينها ظلت تنظر نحوي كثيرا .. انها دائما تكون اجمل حين تغضب
وحين فتحت فمي قلت لها مارأيك ان نذهب الي اي دور عرض لنشاهد هذا الفيلم الذي كنت تريدين مشاهدته
فكان ردها ما هذه الطريقه الرائعه لكي تصالحني بها وانت حتي لا تتذكر اسم الفيلم .. ولماذا ترهق نفسك يمكنك ان تستأجر اي فيلم تريدهونشاهده حتي اكون انتهيت من العشاء
فجأتني برد فعلها .. كانت غاضبه قليلا .. ركعت امامها وامسكت يدها وقبلتها وانا انظر الي عينيها وسألتها ببراءه هل انتي متأكده .. حركترأسها بأنها موافقه ونظرت الي عيني وقالت كف عن نظرات البراءه هذه وحين ترجع سيكون العشاء جاهز وسأكون قد نسيت ما حدث ..احسست بأنها خطه جيده او علي الاقل لن تنتهي الليله مثل ما توقعت .. ذهبت الي محل تأجير الافلام .. واستأجرت اي فيلمين علي امل اناجد اي لقطات جنسيه حتي لو كانت رديئه في اي منهما لتكون الشراره للذي احلم بأن يحدث بيني وبين ساره هذه الليله .. حين رجعت وجدتالعشاء جاهز وزوجتي منتظره ووضعت بضع وسادات حولنا واضاءت بعض الشموع .. ظللت اطوف بعيني حول المكان ونطرت اليزوجتي كم هي رائعه .. ان هذا افضل كثيرا من الذهاب الي دور العرض ومشاهده هذا الفيلم الذي لا اتذكر اسمه .. وضعت احد الافلام فيالفيديو وجلسنا سويا نستمتع بالعشاء .. الفيلم لم يكن كما توقعت كان ممل كثيرا ولكن علي الاقل كنت مستمتع بالجلوس مع زوجتي حتيانتهينا من العشاء وانتهي الفيلم ظلت ساره تنظر في عيني وبدون مقدمات امسكت بوجهي وظللنا نقبل بعضنا لدقائق كانت كافيه لتجعلنيكالبركان .. لم امارس الجنس معها طوال اسبوع وكنت اريد ان اجعلها ليله مثيره فأنا اعلم ان ساره تأتي شهوتها بعد فتره طويله وانا لااتحمل كثيرا حتي تأتي شهوتي بجنون .. فكنت كلما احسست بأن شهوتي بدأت تزيد و حين اشعر بأني علي حافه الجنون كنت اذكر نفسيبأن اهدأ واجعلها مناسبه مميزه لساره ايضا .. كنت كالمجنون وقضيبي كان منتصب في بنطالي ويؤلمني كثيرا وكان اخراج زوجتي منملابسها واخراجي من ملابسي هو هدفي
ان رقبه ساره من اكتر المناطق الحساسه في جسدها كانت تأتي شهوتها فقط من تقبيلي لرقبتها وعضها بشفايفي وبأسناني برقه في بشرهرقبتها الحساسه .. وانا ظللت اكل في رقبتها وانزل برأسي وانا افتح ازرار البلوزه واقبل كل جزء جديد يظهر من جسدها الدافئ حتي وصلتالي منطقه السره وظللت اداعبها بلساني .. حتي وجدت ساره تمسك وتشد عني قميصي بقسوه فأحسست اني يجب ان اهدأ علي جسدها ..عدت مره اخري الي شفايفها وظللت اقبلها وانا هدفي ان اخلع عنها صدريتها .. يمكن ان اخلعها عنها في ثواني ولكني كنت اريد ان اثيرهاقدر استطاعتي .. وبعد ما احسست بأني ظللت اثيرها واقبل كل جزء في وجهها وشفتيها ورقبتها طويلا حتي خلعت عنها صدريتها و صارصدر ساره امام عيني .. كان احساس صدر زوجتي علي شفايفي واحساسي بدفء جسدها رائع .. حتي امسكت صدرها بكلتا يداي وظللتاثيرها بطرف لساني وادور به حول حلماتها واعض حلماتها مره برقه ومره بقسوه وانا امص بشده .. حتي احسست بأن جسد زوجتيالساخن ينتفض ويرتعش تحتي وعيونها مليئه بالشهوه
كنت اشعر بأن شهوتي قريبه وبذلت جهد كبير حتي اركز علي شهوه ساره وكيف اجعلها سعيده واحاول ان اتناسي شهوتي .. ووجدت يدزوجتي علي قضيبي المنتصب وهيا تخلع عني بنظالي بعنف .. كنت اشعر ايضا باني لن اخد وقت طويل حتي اتي شهوتي بمجرد ان ادخلكس زوجتي .. انا متأكد من هذا
نزلت مره اخري علي جسد ساره وفي ثانيه كنت خلعت عنها كل ملابسها وكان كس زوجتي الرائع امام وجهي وطبعت قبله طويله عليشفرات كسها .. لم اذق في حياتي مثل كس زوجتي ساره ان طعمه رائع ويمكنني ان اظل العقه واقبله لساعات واظل بين فخذيها في هذاالوضع الممتع بالنسبه لي طوال الوقت
برقه قبلت شفايف كسها اكثر من مره حتي قامت بفتح ارجلها بشده لكي تمنحني المساحه لكي اظل العب واقبل والعق واقضم شفرات كسهاوزنبورها برقه .. حتي بدأت اهاتها تزداد و شعرت بأنها قريبه من شهوتها . ولكن كنت اريد ان اجعلها مثاره اطوال فتره ممكنه .. اصبحالعالم كله بالنسبه لي هو كس زوجتي فوضعت يدي علي مؤخرتها وانا ارفع جسدها لاعلي وادفع بكسها اكتر ناحيتي وليغوص لساني اكثربداخل كسها وانا اشعر بسخونه كسها علي لساني ووجهي .. و كلما احسست بأنها قريبه قللت من سرعه لساني وجلست اقبل شفايف كسهاحتي تهدأ .. لم تستطيع ساره ان تلمس جسدي في هذا الوضع فشعرت بأصابع يدها في شعري وتمسكه بقسوه وهي تدفع برأسي اكثر فيكسها فقمت بتحريك احدي يداي وادخلت اصبعي بداخل كسها برقه وانا العق شفراتها و اسمعها تشهق وترتعش من الشهوه حتي اصبحاصبعي مبلل بماء كسها .. وادخلتها برفق في فتحه شرجها وانا اشعر بسخونه جسدها علي اصبعي .. ادخل واخرج اصبعي برفق في طيزها.. وانا العق وامص كسها بشده وادخل لساني الي ابعد درجه استطيع ان اصل لها بداخلها .. كانت شهوه ساره رائعه واحب كثيرا ان اسمعهاوهيا مستمتعه في كل المرات ولكن حين نظل فتره طويله او عده ايام منتظرين النتيجه تكون رائعه بطريقه غير طبيعيه .. داعبتها كثيرا وانامستمتع بجسدها الذي يرتعش بين يداي وبيدها الممسكه برأسي كأنها خائفه ان اتركها في هذه الحاله ومره تغلق فخذيها علي راسي ومرهتفتحهم لكي تتركني اداعب كسها كما اريد .. حتي بدأت اهاتها تعلو وتمسك حلماتها وتعصرهم بين يديها حتي اتت شهوها .. كان ماء كسهاكثيرا لدرجه اني لم استطيع ان العقه كله وهيا ترتعش وتتأوه بشده وتغلق ارجلها علي رأسي فتجعلني اغوص بين فخذيها وتمسك بشعررأسي بقوه وانا العق شفرات كسها بسرعه .. حتي هدأ جسدها .. نظرت الي كسها الرائع و ولعقته كثيرا وانظر الي زنبورها كم هو حساسوزهري اللون في هذه اللحظه و قبلته قبله طويله
ونمت بجانبها وانا اسمع انفاسها المتلاحقه بجانبي .. حتي احسست بساره فوقي وهيا تلعق ماء كسها من علي شفايفي ووجهي وتطحن جسديبجسدها و اشعر بصدرها وجسدها العاري الدافئ علي جسدي .. كانت كثيرا ما تدهشني واحسدها علي شهوتها كيف انها تستمتع بها لهذهالدرجه .. وانا قضيبي سينفجر من كثره الاحتقان وانا حتي لم المسه
ظلت زوجتي تقبلني وتحضني بشده وهيا ترتعش وانا قضيبي الذي سينفجر بين ارجلها ليس بداخل كسها ولكن بين فخذيها وظلت تعصره بينفخذيها وهي تحك كسها علي قضيبي وانا اشعر بماء كسها يبلل قضيبي
بعد عده دقائق استطاعت ان تأخذ انفاسها ويرتاح جسدها وانا ادلك لها ظهرها واقبل رقبتها .. حتي احسست انه حان دوري .. ولكنها اوقفتنيبأصبعها علي صدري و نظرت في وجهها وجدتها غاضبه قليلا لاني قد اثرتها وداعبتها كثيرا وجعلتها تنتظر طويلا وهيا لا تحب هذا لانهاتأتي شهوتها بجنون في هذه الحاله .. وقالت انه لم يحن الوقت بعد انها تريد ان تثيرني مثل ما فعلت معها
ولكن قلت لها حبيبتي انا لا استطيع ان افعل هذا انا بالفعل لن اصمد اكثر من دقيقتين وبالاضافه لذلك انتي لستي بهذه البراءه لا تنسي انكيكنتي تحبين ان تربطيني وتظلي تثيريني بأظافرك وترغميني ان العق كسك حتي تأتي شهوتك اكثر من مره واظل اترجاكي كي ترحميني وتتركيني أأتي شهوتي وانتي كنتي تتركين الغرفه وتعودين حين ينام قضيبي ليبدأ العذاب من البدايه ونظل علي هده الحاله لساعات
وجدت عينيها تلمع حين قلت هذا وهيا تقول انا اعلم انك كنت تحب ان اثيرك هكذا ايضا وانا كنت اكون في قمه سعادتي حين كنت اثيركبالساعات فقط بأظافري .. اجبتها بأني لم اكن هكذا قبل ان تثير جنوني بأظافرها وانها هيا التي علمتني ان اثار حين اشعر بأظافرها تخدشجسدي ولكن الان لا اتذكر هذا كثيرا لان اظافرك صارت اقصر من اظافري ولم تعودي تهتمين بهم اني اتذكر هذا واتذكر كم كنتي تبذلينجهدك لكي تسعديني
احسست كم جرحتها بغبائي بعد هذه الجمله خاصه بعد نظرتها الطويله .. بعدها قالت انتا تقول اني لا ابذل جهدي كي اجعلك سعيد .. لم ادريماذا اقول .. وحين فتحت فمي قلت مممممم مش بالضبط يعني زمان كنتي تحافظين عليهم .. حينها قاطعتني قائله انتا لا تدري شيئا هل تعلمالمجهود الذي كنت ابذله كي احافظ عليهم .. قلت انتي تبالغين لا اظن انها صعبه لهذه الدرجه
التمعت عينيها مره اخري وهيا تقول هل تراهن علي ذلك .. لم اعرف اني كنت بهذا الغباء حين وافقت علي الرهان ولم اعلم ماذا كنت اقحمنفسي فيه ولكن رجولتي لم تسمحلي ان ارفض وظللت افكر ما الذي سيحدث .. حين سمعت صوت ساره يقول لازم تثبتلي انها ليست مشكلهكبيره في ان تحافظ علي اظافرك طويله .. نظرت نحوها وانا افكر ما الذي يدور بعقلها ومنتظر ان تقول ما الذي تفكر فيه
بدأت ساره تقول شروط الرهان وهي اني سأضع اظافر طويله لمده اربعه وعشرين ساعه واحافظ عليهم لاثبت لها انها ليست مشكله كبيرهوالخاسر يكون خادم الاخر لمده اسبوعين .. و نظرت نحوي تنتظر رأيي
لم اجد داعي لكي ارفض اولا اني احب اظافر ساره وانا اريدها ان تجعلهم اطول وثانيا لن اخسر شيئا بل سأعرف ما هو شعورها بأظافرطويله بالاضافه الي ان غدا عطله نهايه الاسبوع
طبعا كان قضيبي نائما بعد كل هذا النقاش ولكني كنت في قمه شهوتي .. فساره اتت شهوتها بطريقه رائعه لن تنساها لفتره طويله وانا مازلتكما انا لم ات شهوتي لاسبوع .. حاولت ان افعل اي شئ لكي اثيرها ولكن كان يبدو ان لديها خطط اخري .. امسك بيدي وقادتني الي غرفتنا.. وكان لدينا كرسي فخم وكبير وله يدين كانت دائما تربط يداي في هذا الكرسي حين كنا نلعب .. نظرت نحوي بأبتسامه خفيفه حينها علمتما يدور بعقلها وهذا جعل قضيبي يعود للحياه مره اخري .. وجعلتني اجلس عاريا علي الكرسي وجلبت بعض الاقمشه الحريريه من دولابالملابس وربطت يداي في كل يد من الكرسي
جلست ساره علي فخذي بدأت تقبلني بشده واشعر بيديها علي وجهي وعلي صدري وصدرها العاري اشعر به علي جسدي حتي امسكتبقضيبي المنتصب وظلت تداعبه بيديها حتي احسست بأني اوشكت علي القذف واغمضت عيناي وبدأت انفاسي تتسارع حين توقفت فجأهوظلت تشاهدني .. نظرت لها ورجوتها الا تتركني في هذه الحاله .. قامت وهي تضحك ومشيت نحو دولاب الملابس مره اخري وهيا تتمايلبجسدها الرائع متجاهله كلامي .. كنت استطيع ان اري في المراه انها تبحث عن شئ في الدولاب وحين عادت وجدتها مرتديه قميص نومحريري زهري اللون وكلسون عباره عن مثلث صغير لا يكاد يداري شيئا من كسها وكنت استطيع ان اري حلماتها المنتصبه خلف قميصالنوم وكانت منحنيات جسدها تحت قميص النوم تجعلني مجنونا وانا انظر علي كل جزء من جسدها .. كان المشهد كله يجعلني اشعر بنبضاتقضيبي المحتقن من الشهوه في هذه اللحظه قاطعتني من افكاري حين سمعتها تقول هل فكره ان يكون لديك اظافر تثيرك لهذه الدرجه ..جلست مره اخري علي فخذي ولكن قضيبي كان بين فلقتي طيزها وانا اشعر بأنها المتحكمه في كل شئ .. امسكت بيدي وبدأت تحكمؤخرتها بقضيبي المنتصب وانا احاول ان اري ماذا تفعل من خلف اكتافها وهي تحاول ان تداري ما تفعله وتحك مؤخرتها اكثر بقضيبيطلوعا ونزولا و كلما فعلت هذا كلما صرت اكثر جنونا من الشهوه .. اتجهت نحو الدولاب واخرجت حقيبه بها كل المعدات التي كانتتستعملها لاظافرها وبعد فتره سمعتها تقول ان زجاجه ضمغ الاظافر فارغه .. وقالت اظن انك ستنتظر هنا حتي اذهب واشتري زجاجهجديده .. صرخت ارجوها الا تتركني وتذهب يمكننا ان نكمل وبعدها نذهب لنشتري اي شئ تريده .. ضحكت كثيرا وهي تقول لا تخف لهذهالدرجه سأحاول ان ابحث عن شئ اخر .. وخلعت كلسونها وقفزت مره اخري نحوي وهيا تحك كسها بقضيبي بقوه وهيا تقبلني بعنف حتياحسست بأني علي الحافه مره اخري حتي تركتني وهي تضحك وتقول انتظرني هنا ووضعت كلسونها علي رأسي وهذا المثلث الزهريالصغير المبلل بماءها علي انفي .. وحين عادت وجدتها سعيده وهيا تقول يبدو انك محظوظ .. ووجدت في يدها صمغ ولكنه ليس للاظافرولكنه كما يقال عليه صمغ خارق وهو يستعمل للصق الاشياء الخشيبه وجلست مره اخري علي فخذي وامسكت بيدي .. قلت انتظري انه ليسللاظافر .. قالت انا اعلم انه ليس للاظافر ولكن لنري ما الذي سيحدث لو استعملناه علي اظافرك .. قلت لا ساره ارجوكي لا تستعملي هذاالشئ علي جسدي .. التفتت نحوي مره اخري وهيا تقبلني وتحك وتطحن قضيبي بين فخذيها لتثير جنوني مره اخري .. وهمست في اذنيوهيا تلعقها ببطء .. ارجوني اكثر .. نظرت متسائلا .. قالت لقد سمعتني ارجوني كي لا استعمل هذا الصمغ علي اظافرك .. ظللت ارجوهاكالمجنون وانا اقبلها وهيا تطحن وجهي بين صدرها وتجعلني العق حلماتها وهيا تحك كسها المبلل اكثر وتنزل وتطلع علي قضيبي المنتصب.. رجوتها كثيرا ولم استطيع ان اركزطويلا حتي بدأت ارجوها ان ترحمني وتجعلني ااتي شهوتي ونسيت كل شئ عن الصمغ .. ولكنهانظرت في عيني طويلا وهيا تقول ولكنك لا تستطيع ان تأتي شهوتك حتي انتهي من اظافرك .. لعقت اذني وهي تقول اذن يمكنك ان تنتظرهنا حتي اذهب الي المتجر وهذا سيأخذ اكثر من ساعه في زحمه السير .. كل هذا وهي تطحن وجهي بين صدرها وتطحن قضيبي المنتصب.. كل هذا كان كثيرا وكنت كالمجنون مستعد ان افعل اي شئ واوفق علي اي شئ فقط من اجل شهوتي المتقده بداخلي لم ادري بنفسي اللاوانا ارجوها كي تستعمل هذا الصمغ كي ترحمني من عذابي .. حينها ضحكت كثيرا علي حالتي وكانت حلماتها منتصبه بشده وكسها يلمع منالبلل في هذه اللحظه مما يدل انها تستمتع وهي تراني في هذه الحاله .. ظلت تهتز علي قضيبي وهو محشور بين شفايف كسها المبلل وتحركهعلي زنبورها وهي تتأوه من الشهوه وتثير جنوني اكثر حتي تسارعت انفاسها اكثر وهي يديها حول راسي وتحك كسها اكثر علي قضيبيالذي سينفجر حتي اتت شهوتها للمره الثانيه وهي ترتعش
3

قلت لساره ماذا عني .. قالت قلت لك مرارا انك لا تستطيع ان تأتي شهوتك اللا بعد ان انتهي من اظافرك .. والتفت بجسدها وعادت لتعمل علي اظافري وهي جالسه وقضيبي بين فلقتي مؤخرتها وظلت تحرك مؤخرتها علي قضيبي طلوعا ونزولا حتي توقفت وسمعتها تقول ما رأيك .. نظرت علي قضيبي الذي جعلني كلعبه تحت يديها وكم هوا محتقن من الاثاره .. ضحكت وهيا تري المعاناه والشهوه في عيوني وسألتني مره اخري ما رأيك .. كانت المفاجأه كبيره حين نظرت علي اظافري لقد لصقت ساره اطول اظافر يمكنني رؤيتها ولونهم احمر قاتم .. تركتني انظر نحوهم لفتره وحين عادت ركعت بين فخذاي وامسك بيضاتي وعصرتهم ببطئ وهي تزيد من قوه قبضتها حتي احسست بألم شديد وتأوهت بشده وزاد احتقان قضيبي حتي فجأتني بقطع ثلج صغيره وظلت تحركها علي بيضاتي وقضيبي لترسلني الي عالم اخر واشعر كأن كهرباء تسري في قضيبي وفي الثانيه التاليه عدت في الحياه وانا انظر علي قضيبي وانا لم اشعر بأني مثار لهذه الدرجه في حياتي من قبل .. نظرت نحو ساره وانا ارجوها ان ترحمني وتتركني اتي شهوتي .. ابتسمت وهيا تقول بهدوء كل شئ في الوقت المناسب وهيا تعصر بيضاتي بقوه مره اخري .. نظرت علي اظافري مره اخري وحركت اصابع يدي وهي مربوطه بالاشرطه الحريريه يا الهي لو لم اعرف انها يدي لقلت انها يد انسه وحجم الاظافر جعل شكل يدي اصغر واكثر اثاره .. قالت وهي تمسك بأصابع يدي وتنظر عليها وتعصر بيضاتي اكثر وهي تقول ما رأيك بأظافرك .. فكرت كثيرا ونظرت لها وحين فتحت فمي تأوهت من والالم وانا اقول انها تبدو جميله ونظرت مره اخري علي اصابعي وانا احركهم وسألتها الن تفكين وثاقي يا ساره انتي تقتليني بهذه الطريقه .. قالت يجب ان تعلم انك يجب ان تحافظ عليهم كي تفوز بالرهان .. اومأت رأسي وانا اقول لها نعم نعم هيا فكيني ان ارجلي اصبحت مخدره وقضيبي سينفجر .. قالت يجب ان تتعود علي اظافرك الجديده وانت تفعل اشياء روتينيه قبل ان نمارس الجنس .. ماذا تقولين الا يجب ان احافظ عليهم فقط .. جاوبني وهي تحرك رأسها بالايجاب نعم حبيبي ولكن تخيل اني خسرت احد اظافري في اثناء حياتي اليوميه تخيل كيف ستبدو يداي تخيل كميه الغضب الذي ستشعر به اي امرأه في هذا الموقف و انت تقول انها ليست مشكله اذن يجب عليك ان تثبت انها ليست مشكله كما تقول وانتا تمارس حياتك اليوميه .. كان عندها وجهه نظر ولكن كل الذي افكر فيه هو قضيبي .. قلت لها انا موافق ولكن علي الاقل ارحميني ارجوكي .. ضحكت وهيا تمسك بقضيبي هل تريد ان تضع هذا بداخلي .. حركت فخذاي نحوها بمجرد ان احسست بيدها علي قضيبي وانا ارجوها .. قالت حسنا ولكن لكي احافظ علي اظافرك يجب ان تظل يداك مربوطين .. ذهبت مره اخري نحو دولاب الملابس واخرجت بعض الكلابشات التي كننا نستعملها حين نلعب مع بعضنا هذه الالعاب في اول حياتنا الجنسيه ويمكنني ان ارتديها لساعات بدون اي الم .. نظرت في عيني وانا اومأت برأسي وانا اعلم ما الذي يدور بعقلها وبدأت تفك وثاقي من الكرسي وتمسك قضيبي بأصابعها بشده وتقودني الي السرير .. كان يمكنني ان اقول كفي ولكنني كنت مستمع من الالم والمعاناه الذي تسببه لي بالاضافه الي انها كانت مستمتعه بكل لحظه فتركت لها كل التحكم .. امرتني ان انام في وسط السرير وقامت بربط يداي واقدامي الي اركان السرير الاربعه.

انا الان مربوط واشعر بأني وضعت نفسي في وضع اصعب و بالفعل لا استطيع ان اتحكم في اي شئ او ارفض اي معاناه اخري تدبرها لي زوجتي .. انا فعلا تحت امرها .. وجدتها تزحف بين فخذاي حين انتهت من ربطي وهيا تمرر لسانها من تحت بيضاتي حتي رأس قضيبي ببطئ شديد لتجعل اهه تخرج من فمي بدون ارادتي من كثره شهوتي .. كانت تعرف كيف تثير جنوني بفمها وظلت تلعق قضيبي لفتره وتمرر لسانها علي قضيبي حتي احسست بشفايفها الساخنه تغلقها علي رأس قضيبي فخرجت مني ااهه اخري وظلت تمص بشده وهيا تعصر بيضاتي بيدها لفتره حتي بدأت ارجو ساره مره اخري لكي تريحني من هذا العذاب.. ولكنها قالت لي انها مشكلتك انا قد اتيت شهوتي مرتين و بصراحه بدأت اشعر بتعب اني افكر ان نكمل ما بدأناه غدا لا تنسي انه مازال هناك 23 ساعه علي الرهان .. قلت لها وانا اوشك علي البكاء من قضيبي ولكنك قلتي يا ساره انه يمكننا ان نمارس الجنس اذا تركتك تربطين يداي .. ضحكت وهي تقول اظن انك علي حق .. وتركتني وسمعتها تبحث عن شئ ووجدت اكثر من واقي في يدها حين عادت .. ونظرت لها بتساؤل وهيا تضع اول واقي علي قضيبي حين قالت شهوتك قريبه كثيرا وانا اشعر بتعب و طالما انك تريد قضيبك بداخلي لا اريدك ان تأتي شهوتك قبلي والذي افعله سيعطيني وقت كافي ووضعت اكثر من واقي بعدها واحد تلو الاخر حتي شعرت بضغط كبير من هذه الكميه علي اسفل قضيبي انها كأنها قامت بربط اسفل قضيبي بشده مما جعله اكثر انتصابا ولا اشعر كثيرا بلمساتها علي قضيبي ايضا .. زحفت علي صدري وهيا تلعقه وتلعق حلماتي وتمصها وتمسكها بين اسنانها بقوه حتي اصرخ وظلت تعصر حلماتي بقوه وبدأت تقبلتني بشده وهيا تمص شفايفي بقوه حتي جلست بكسها علي وجهي و صرت العق كسها بجنون والعق ماء كسها وهيا تمسك بشعري وتطحن وجهي بكسها حتي جلست علي قضيبي .. كان الاحساس بالسخونه علي قضيبي سريع ولكن لا اشعر كثيرا بحركات ساره علي قضيبي واحاول ان احرك قضيبي بداخلها اسرع وهيا تهبط وتصعد عليه ولكن كل هذا يثير جنوني اكثر ولكن بلا فائده .. حين بدأت تتكلم وهيا تقول اتعرف ان اظافرك تثيرني كثيرا كانت تأتيني الافكار بممارسه الجنس مع امرأه ولكن لم افكر فيها كثيرا اظن انك كي تثبت انك تستطيع ان تحافط علي اظافرك الطويله يجب ان تمارس كل شئ تمارسه اي امرأه الا توافقني في هذا .. وتسارع طلوعها ونزولها علي قضيبي وزادت تأوهاتها وهي تمسك بحلماتي وتعصرها بشده .. كنت في حاله غير طبيعيه ومستعد ان اوافق علي اي شئ حتي لو امرتني ان انتحر لا اظن اني كنت سأعارض علي الاطلاق .. قلت لها نعم نعم اي شئ تقوليه ارجوكي ارحميني .. احتضنتني بشده وهيا تطحن وجهي بين صدرها وتتأوه وتلتصق بجسدي وهي ترتعش بشده وحتي بعد ما هدأت علي جسدي ظل قضيبي بداخلها وانا احركه بسرعه حتي نامت بجانبي وظلت تقبلني .. كان القضيب كل همي ومحور تفكيري وباقي الغرفه كان مجرد ضباب يدور حولي .. اقول القضيب لانه كان هو المتحكم هو الذي يحركني كنت كما تقول زوجتي دائما افكر برأس قضيبي .. قالت وهيا تلعق لساني لكي تثبت انك تستطيع ان تمارس الجنس كأمرأه سأدعك تلعب في قضيب حقيقي ما رأيك في هذا .. تعجبت من كلامها وسألتها ماذا تقصدين بقضيب حقيقي .. قالت سأفك احدي يديك وادعك تلعب في قضيبك بأظافرك الجديده لتشعر كالمرأه التي تلعب في قضيب عشيقها ما رأيك .. بسرعه وافقت اي شئ لارتاح من هذا العذاب .. فكت ساره يدي اليسري لتتجه الي قضيبي .. دائما كنت استعمل يدي اليمني وهذه كانت اول مره احاول ان اداعب قضيبي بيدي اليسري وكانت مهمتي اصعب بوجود هذه الاظافر الطويله في يدي ولكن شهوتي كانت كبيره .. حاولت ان اخلع الواقي من علي قضيبي ولكنها امسكت بيدي وهي تقول لو خلعتهم بهذه الطريقه ستخسر الرهان فأظافرك لن تتحمل .. كان طول انتظاري يثير جنوني وبدأت اداعب قضيبي وهو مغطي بأكثر من واقي واظافري الجديده جعلت المهمه اصعب ووجدت ساره تضع وساده عند اقدامي واراحت ظهرها عليها وهي تشاهدني وبدأت تداعب شفرات كسها .. كنت ابذل مجهود كبير وانا اداعب قضيبي وبدأ يلتف كل واقي علي قضيبي حتي استطعت ان اتخلص من اخر واقي علي قضيبي .. حينها امرتني ساره ان امرر طرف اظافري علي قضيبي فعلت كما امرتني وانا اغمض عيني واعيش هذا الاحساس الرائع بعدها امرتني ان اداعب قضيبي بيدي مره اخري ولكن ان المس قضيبي بالخمس اظافر وانا احركها علي قضيبي صعودا ونزولا .. وضعت بضع وسادات تحت رأسي كي تتأكد اني اشاهد يدي وهي تداعب قضيبي .. حتي سمعت صوتها تأمرني ان افتح عيني .. حين فتحت عيني وجدت يد بأظافر جميله ومثيره المظهر تتحرك وتداعب قضيبي .. كان المنظر مثير وبدأت اشعر بأني قريب ونظرت علي زوجتي لاجدها تشاهدني وهي تعض شفايفها و تداعب حلماتها بيد واصابع يدها الاخري بكسها وتداعب شفرات كسها حتي بدأت انفاسي تتسارع وانا اداعب قضيبي بعنف حتي صرخت .. كانت من اكثر المرات القليله التي احسست بأني اتيت شهوتي بطريقه مجنونه واستمتع بها كما تفعل ساره او اقرب شئ لما يحدث لها .. لم اصدق عيني كنت انفجر وارتعش بشده واشاهد قضيبي وهو يقذف بجنون علي السرير وفي الهواء وعلي صدري وبطني .. حتي سمعت صوت زوجتي وهي تتأوه وتأتي شهوتها للمره الثالثه .. حتي بدأنا نهدأ قليلا ..نظرت نحوي وهيا تبتسم وتقول هذا غير معقول لم اتخيل انه يمكنك ان تقذف هذه الكميه يجب ان نتظف ما فعلته .. قلت لها وانا احاول ان اخد انفاسي لا استطيع ساره فانا مقيد فقط يدي اليسري هي الحره .. قالت نعم هذا كافي ويجب ان تنظف كما يجب ان نتظف اي امرأه هذه الفوضي يجب ان تنظفها بيدك ولسانك .. قلت لها ساره لم يكن هذا ضمن الرهان .. قالت كما تريد هل تريد ان تخسر الرهان لو كنت انا مكانك كنت سأنظفها بلساني .. نظرت تحت نحو يدي وهيا مغطاه بسائلي ورفعتها نحو وجهي حتي امسكت ساره يدي وهيا تدفعها في فمي وهيا تقول هيا لا تفكر كثيرا في الامر .. لعقتها وانا اتذوق سائلي وامسك بيدي وهيا تضعها علي قضيبي مره اخري وتأمرني ان انظف كل شئ .. اغمضت عيني و بدأت العق شيئا فشيئا حتي لم اعد اري اي نقطه علي جسدي وانا العق اخر نقطه من سائلي وجدت اضاءه فلاش كاميرا .. وجدت زوجتي تصورني اكثر من مره وانا بهذه الحاله مقيد واظافري حمراء قاتمه وانا العق سائلي بأصابعي واوقفها نظره الرعب والدهشه في عيوني وبدأت تضحك بشده علي منظري وتقول انها قد صورتني اكثر من عشرات الصور من جميع الزوايا وانا بهذه الحاله ولا ادري بما حولي لانك كنت في عالم اخر كان يجب ان تري وجهك يا حبيبي وانت بهذه الحاله .. كنت صامتا ومصدوما حتي تركتني وحين عادت مره اخري في الغرفه سألتها ماذا فعلتي بالصور قالت انها قامت بأخفائها حتي تتسلي بها حين تكون وحدها لانها كما تقول انها اكثر ليله ساخنه في حياتنا الزوجيه وهي تريد ان تتذكرها حين تتاح لها الفرصه .. كنت مصدوم من كلامها ومن ناحيه اخري اشعر انها علي حق انها كانت بالفعل ليله رائعه فانا لم أأتي شهوتي بالقوه هذه من قبل ولكن سأكون في موقف لا احسد عليه لو رأي اي احد اخر هذه الصور ولكن سنتكلم عن هذه الصور في وقت لاحق
قامت ساره بفك وثاقي وقبلنا بعضنا كثيرا حتي امرتني ان اخذ حمامي وحين عدت امرتني ان انام مره اخري علي السرير و قالت ساره انها تريد ان تربطني مره اخري في السرير لانها كما تقول اني غير متعود ان انام بأظافر طويله ومن الممكن ان اكسرهم وانا نائم واخسر الرهان ووجدت كلامها فيه شئ من الصحه بالاضافه الي اني كنت متعب كثيرا ولا استطيع ان اتكلم واتحاور كثيرا معها .. بدون اي كلمه اخري ارتميت علي ظهري وربطتني زوجتي مره اخري للاربعه اركان ونامت في حضني وهي ممسكه بقضيبي وتداعبه برقه حتي نامت
جلست افكر في وضعي وهذا المأزق .. اظافر طويله جدا وملتصقه بصمغ شديد لتجعل منظر يدي مثير بدرجه غريبه .. مربوط للاربعه اركان وقضيبي منتصب بشده في يد زوجتي النائمه علي صدري ولا استطيع ان اتحرك ولم اكن اتخيل انها تستطيع ان تتحكم في جسدي وعقلي وتثير جنوني بهذه الطريقه ..وايضا مازال امامي يوم كامل اما ان افوز او اخسر في هذا الرهان
كان كل هذا مثيرا بشده ومخيف في نفس الوقت ولا استطيع ان اتوقف عن التفكير فيما حدث وتخيل ما سيحدث في الصباح وبدايه اليوم التالي
يالها من ليله …
4
وجدتها تنظر في عيني وهي تقول حبيبي اريدك ان تستعمل اظافرك علي صدري .. بدأت بتمرير اظافري كلها بدايه من كتف ساره نزولا علي صدرها واقرص حلماتها برقه .. بالطبع كنت افكر في ما كانت زوجتي تفعله بي بأظافرها وكنت احاول ان اكرر حركاتها .. كانت تتنفس بشده وتغمض عينيها وتقبلني من حين لاخرولكن يديها لم تترك قضيبي للحظه حتي بدأت اشعر بقرب شهوتي وانا احرك قضيبي اكثر في يديها .. توقفت ساره وهي تقول اريدك ان تكمل عملك علي ملابسي .. كانت تلبس بنظال ضيق قليلا ولكني استطعت ان افكه وانزله لاسفل مع ملابسها الداخليه
كان المنظرمدهشا من درجه بلل شفرات كس ساره وفخذيها .. لم اراي كسها مبلل لهذه الدرجه في حياتي .. لم ادري بنفسي اللا وانا امر بلساني بين فخذيها طلوعا حتي وصلت الي شفرات كسها .. ظللت العق ماء كسها وانا اخذش فخذيها بأظافري حتي بدأت اباعد شفرات كسها وبدون قصد خدشت شفراتها فوجدتها تتنفس بشده وهي تمسك شعري بقوه فبدأت اخدش واداعب كسها بأظافري برقه واري كم يثيرها هذا وانا اراها تتلوي تحت يدي حتي بدأت امرر اصبع فالثاني داخل كسها واقرص حلماتها باليد الاخري وانا اقبل بطنها واداعب سرتها بلساني وانا استمتع بأهاتها وهي ممسكه بشعري كأنها تخاف ان اتركها في هذه المرحله .. اخرجت اصابعي من كسها وانا اخدش زنبورها بطرف اظافري وادخلت ثلاثه اصابع مره واحده وبدأت احركهم وانا ازيد من قرصي وخدشي لحلماتها وبقيه صدرها وانا اري كم يثيرها هذا حتي بدأت تتأوه بشده وتلعق وتعض شفتيها حتي أتت شهوتها بنفس الطريقه الرائعه التي دائما احسدها عليها
ظللت اداعب وامرر اظافري علي جسدها وصدرها نزولا علي كسها وفخذيها لعده دقائق حتي هدأت .. نظرت نحوها وانا ارجوها ان تجعلني أاتي شهوتي ..نظرت ساره في عيني وانا اري نفس الابتسامه علي شفتيها مره اخري وهي تقول هل انت متأكد من هذا .. بالطبع كنت مستعد ان افعل اي شئ في هذه اللحظه.. فقالت ولكنك تحتاج حقنه شرجيه .. فاجأتني بهذا الرد فقلت ماذا .. سوف امارس معك الجنس كامرأه كما اتفقنا لذلك يجب ان تكون نظيفا .. وتركتني لتعود بقضيب صناعي وتلوح به في يدها .. كننا اشتريناه في احدي المرات في السنوات الاولي في زواجنا علي سيبل الفكاهه ومارست معها بهذا القضيب مره واحده منذ فتره كبيره وكانت تقول انه مثل القضيب الحقيقي . ولكنني كنت قد نسيته تماما .. فقلت انها ليست فكره جيده يا ساره لا استطيع ان افعل هذا .. قاطعتني وهي لا تترك لي اي فرصه لكي اناقشها .. بل انت تستطيع انتا لا تعرف هذا بعد .. بالاضافه يمكنك ان توقفني في اي وقت تريده ثق بي
لم اشعر انه يمكن ان اكون بهذه الاثاره في حياتي كلها بالطبع انا اثق بساره ولا ادري لماذا انا لا استطيع ان ارفض اي شئ منذ بدأ هذا الرهان .. احسست بها تمسك بيدي وهي تداعب قضيبي بطرف اصابعها كل هذا كثيرا كل ما كنت افكر فيه هو شهوتي وزوجتي لا تترك لي اي فرصه لارفض اي شئ .. فقالت وهي لا تترك قضيبي لقد حان الوقت لكي اري اظافرك هممممممم لقد كسرت احدهم في يدك اليسري والاخريكاد يسقط من يدك اليمني بالاضافه انك جرحت ظهري وانت تحاول ان تفك صدريتي اذن 5 نقاط بالاضافه الي 3 نقاط من قبل .. اذن 8 نقاط .. تفاجأت حين وجدت اني اخسر بسرعه علي غير ما كنت اتوقع ونحن مازلنا لم نصل لمنتصف اليوم .. عارضتها وانا لا اعلم ما الذي سأقوله .. هذا ليس صحيحا ساره لقد خسرت اظفرين وانا افعل مهمه واحده اظن ان هذا يحسب كأنه ظافر واحد .. ضحكت ساره وهي تقول كما تريد اذن 6 نقاط لن تفوز بالرهان هل تريد ان تستسلم الان .. جاوبتها بالطبع لا اظن انه مازال لدي فرصه كبيره لافوز بهذا الرهان .. ابتسمت ساره وجعلتني اجلس علي الكرسي وهي تصلح من اظافري وتضع كميه كبيره من الصمغ هذه المره حتي انتهت
نظرت علي اظافري انهم يبدو رائعين مره اخري .. لقد بدأت اشعر كم هذا متعب بالنسبه لساره انها ليست مهمه سهله علي الاطلاق لكي تحافظ علي اظافرها ولكن لا اريد ان اخسر الرهان لذلك سأغلق فمي .. امرتني ساره ان اجلس حتي تنشف اظافري مره اخري .. ظلت تحوم حولي حتي توقفت خلفي وبدأت تداعب قضيبي مره اخري من خلال الشراب فلا تترك لي المجال للتفكير في اي شئ اللا شهوتي حتي فعلتها معي مره اخري .. تركتني في اخر لحظه وهي تهمس في اذني ان انتظر هنا ولا اتحرك .. اغلقت عيني وانا افكر في كل هذا .. لم اعلم كم ظللت علي هذه الحاله وانا مغمض العينين ولكن حين فتحتهم وجدت ساره امامي تأخد الكثير من الصور لي وانا في هذه الحاله علي الكرسي والشراب والمريله وبالطبع اظافري .. كانت هذه الصور اكثر اذلالا من الاولي ..في المره الاولي كنت مربوطا في السرير علي الاقل كان سيصبح لدي اي عذر لاقول اني كنت تحت رحمه شخص اخر انما في هذه المره انا علي الكرسي مغمض العينين وقضيبي المنتصب ظاهر من تحت المريله .. صرخت وانا اقول لها ساره لا صور اخري وايضا لا يمكنك الاحتفاظ بهم
قالت انها لن تريهم لاي احد اخر بالاضافه انها فقط تريد ان تراهم عندما نكبر ويصبح لدينا اولاد ولا نستطيع ان نلعب هذه الالعاب مره اخري لا يوجد اي شخص اخر سيري هذه الصور سوي انا وانت .. اوعدك .. لم ادري ماذا اقول .. حتي قالت اريدك ان تجلس مره اخري ولا تتحرك وسأريهم لك .. جلست علي الكرسي مره اخري و جلست ساره علي قضيبي فأحسست بألم شديد فوقفت مره اخري لترفع المريله وتجلس علي قضيبي لتلصق ظهرها بصدري وتحرك مؤخرتها نزولا وطلوعا علي قضيبي ليظل منتصبا لكي تتأكد اني سأظل في هذه المنطقه حيث لا افكر في اي شئ فقط .. قضيبي وشهوتي .. وبدأت تريني الصور وهي تقول هل تري كم انت رائع ومثير في هذه المريله وشرابي النايلون .. سألتها هل هذا رأيك يا ساره .. جاوبتني بالطبع بالاضافه اذا جعلت شعرك اطول من هذا يمكنني ان اعمل علي شعرك مع اظافرك مارأيك اليس هذا مثيرا انا متأكده انك ستكون مثيرا في اللون الزهري .. جاوبتها لا اعلم يا ساره لم اعد اعلم اي شئ كل هذا بالفعل تعدي كل توقعاتي .. ضحكت وهي تقول اظن اني سأظل البسك كأمرأه انه مثل ان يكون لديك لعبه بالحجم الطبيعي .. اضع علي وجهك بعض المكياج والبسك كصديقتي ونظل نلعب مع بعضنا و امارس الجنس مع زوجي كل هذا في نفس الوقت يجب ان تعتاد هذا .. لم اعلم ماذا اقول فانا كنت علي الحافه وبدأت احرك قضيبي بين فلقتي مؤخره ساره اكثر حتي وقفت وهي تقول اظن ان هذا الوقت كافي لتجف اظافرك
امسكت بيدي وقادتني نحو الحمام واخرجت الحقنه الشرجيه وبدأت تجهزها وتضع كميه كبيره من الماء الدافئ والصابون .. قلت لها ان هذه الكميه من الماء كبيره يا ساره .. ابتسمت وهي تقول لا تقلق ان اعلم انها كافيه .. بالطبع قضيبي المحتقن لم يحعلني افكر فيما يحدث او ما تقوله
امرتني ان اركع علي ركبتاي وانزلت الشراب برفق وبدات تدهن وتداعب شرجي بكريم حتي احسست بأصبعها بداخلي وهي تخرجه وتدخله برقه .. ظلت علي هذا كثيرا حتي بدأت احب هذا الاحساس وخرجت مني اهه بدون ارادتي .. توقفت ساره واحسست بها تدخل الحقنه وبدأت اشعر بالضغط لقد كان الماء دافئ ولكنه كان ينساب سريعا حتي قلت لها “ساره” وانا اتأوه حتي تعلم اني لا احب هذا .. فجعلت الماء ابطأ حتي بدأت اعتاد علي ضغط الماء حتي انتهت واخرجت الحقنه من مؤخرتي بسرعه ورفعت شرابي مره اخري فوق مؤخرتي وامرتني ان اقف نظرت نحو قضيبي لم اظن انه بهذا الحجم عندما ينتصب
احسست بصدر ساره علي ظهري ويديها تدلك وتداعب بطني .. قالت ساره هل تظن ان الحمل يجعلك تشعر ان بطنك بهذا الامتلاء .. جاوبتها بأبتسامه وانا اقول وكيف لي ان اعرف لم احمل من قبل ولن احمل .. ضحكت وهي تقول انا اعلم ولكن اغمض عينيك وتخيل انك حامل عندما كنت في الثانوي احدي صديقاتي المتزوجات قد حملت واردت ان اجرب هذا فقمت انا وصديقتي بهذا اعطيتها حقنه شرجيه وقامت معي بالمثل لكي نتخيل ما الذي تشعر به الحامل.. وتركتني وحدي في الحمام وخرجت
ان هذه هي المره الاولي التي تذكر فيها زوجتي انها فعلت اي شئ جنسي مع صديقاتها .. كنت افكر في هذا حين قاطعني صوت ساره من افكاري وهي تنادي من غرفتنا ان هناك من يريدني علي الهاتف .. لم اظن اني سمعت رنين الهاتف وعندما ذهبت الي غرفتنا لاري ماذا هناك وجدت ساره ممسكه بالسماعه وهي تقول انها والدتك وتريد ان تطمئن علي صحتك .. امسكت بالسماعه لاتكلم مع والدتي لاجدها تقول ان ساره اتصلت بها لتقول اننا لم نتحدث منذ فتره وهي لا تحب ان تري زوجها بعيد عن امه اليست امرأه رائعه .. نظرت نحوها لاجدها تبتسم نحوي وانا اشعر بأن بطني علي وشك الانفجار .. فجاوبت والدتي بالطبع يا امي انها رائعه .. هل يمكنني ان اتصل بك لاحقا انا كنت في طريقي نحو الباب وساره كانت تريد ان تأخرني بهذا الاتصال وانا في اوشك علي الخروج ..ظلت والدتي تضحك علي ما فعلته ساره وقالت انها ستنتظر اتصالي بها .. اغلقت السماعه وانا اجري نحو الحمام وانزل شرابي بأسرع ما يمكنني وانا اشعر بأني محظوظ لاني جلست في الوقت المناسب
صرخت وانا اقول ساره انتي بالفعل يمكنك ان تثيري غضبي عندما تريدين .. فقد قامت بغلق غطاء التواليت .. فقمت سريعا ورفعت الغطاء وجلست بسرعه قبل ان يحدث الاسواء .. ان هذه كانت اول حقنه شرجيه في حياتي وكنت احس بأني كنت علي وشك البكاء من كثره الانتظار .. وحين احسست بالراحه وفتحت عيناي وجدت فلاش الكاميرا مره اخري وخرجت ساره من الحمام قبل ان اقول اي شئ
وحين خرجت كانت تضحك وهي تريني الصور وتقول هل تري السعاده علي وجهك وانت جالس في الحمام كأمرأه .. كنت علي وشك ان اقول شيئا ولكنها قاطعتني وكأنها لم تفعل اي شئ وهي تقول انها تريديني ان استحم انها تريديني ان اكون نظيفا من الداخل والخارج .. بالطبع كان الاستحمام اسهل من المره الاولي ولكن الاحساس كان غريبا وانا جسدي بهذه النعومه .. حتي انتهيت و دخلت ساره وهي ممسكه بالمنشفه وبدأت تعمل علي جسدي حتي اصبح كله باللون الاحمروامسكت ساره بقضيبي المنتصب مره اخري وقادتني نحو غرفتنا واستدارت نحوي لتضغط بجسدها علي جسدي وهي تقبلني وحين بدأت الامس جسدها واقبلها اوقفتني بأصبعها علي صدري وهي تقول ليس بهذه الطريقه .. فتركت لها التحكم بدأت تقبلني واشعر بيدها علي جسدي وفي كل مره احاول ان اقوم بأي حركه اجدها تأمرني ان ارتاح واترك كل شئ لها
كان قضيبي منتصب بشده ووصلت لمرحله اني لا ابالي بالذي ستفعله بي زوجتي ساره فقط اريد ان اشعر بكل شئ يمكنها ان تفعله بي .. ولكنها توقفت وهي تقول لقد حان الوقت لكي تضع بعض الملابس .. واشارت نحو طرف السرير لاجد قميص نوم حريري وملابس داخليه وبالطبع شراب نايلون وكلهم كانوا باللون الزهري .. كنت مترددا ولكن ساره امسكت بوجهي وهي تقول ارجوك من اجلي
ساعدتني ساره هذه المره حتي انتهت وقادتني لتريني صورتي في المرأه .. كنت علي وشك ان ااتي شهوتي من المنظر ولكن ساره قامت بقرص حلماتي بشده لتعيدني مره اخري لارض الواقع .. وتأمرني ان اركع علي السرير واضع يدي علي كل زاويه .. وربطت ساره يدي في كل زاويه وبدأت تقبل وجهي ورقبتي لتجعل كل منطقه من جسدي ترتعش من الشهوه وانا اشعر بيديها في كل مناطق جسدي وكان احساس الحرير بتحرك علي جسدي المحلوق رائعا .. توقفت ساره خلفي وانا اشعر بيديها علي مؤخرتي واشعر بها تنزل الكلسون ووبدأت تعمل علي مؤخرتي مستخدمه بعض الكريم .. قالت ساره سوف اعامل مؤخرتك كأنها كسك سوف اخذ بعض الوقت معها خصوصا انكي مازلتي عذراء لذلك اريدك ان تقول اذا كان ما افعله سريع او غير مريح
قلت ساره انا اثق بك ولكن اريد ان اعرف لماذا قمتي بربط يداي هكذا .. قالت انت تملك التحكم في السرعه او التوقف اذا احببت وانا اتحكم فيما يحدث اتقفنا ..وعند هذه النقطه كان الاحساس بأصبعها في مؤخرتي -اقصد كسي- رائعا وبدأت ساره تقول معظم النساء لا يأتوا شهوتهم بهذه الطريقه بأدخال اي شئ بداخلها يجب ان تداعب زنبورها .. وسألتني اذا كنت اريدها ان تلعب في زنبوري حتي ااتي شهوتي من كسي واشعر كما تشعر هي في كل مره تأتي شهوتها .. بالطبع ظللت ارجوها ان تفعل هذا ولكنها ظلت تضحك وتضرب مؤخرتي وهي تقول ليس الان .. وفي هذه المرحله ادخلت اصبع اخر .. كنت اتأوه واحساسي بأصابع ساره داخلي وشعوري بأنها هي المتحكمه بكل شئ كان مثيرا
بدأت اشعر بالالم عندما ادخلت الاصبع الثالث ولكن كان الاحساس رائع و بدأت اتحرك عكس حركه اصابعها .. لقد حولتني ساره الي شئ اخر .. انا اعلم الان انها يمكنها ان تستعمل مؤخرتي بأصابعها .. بألعابها .. بأي شئ تريد .. نظرت من فوق كتفي نحو ساره عندما سمعت اهه منها لاجدها تحرك القضيب الاصطناعي بداخل كسها ببطء .. وبدأت تضع الكثير من الكريم في هذه اللحظه .. وبعد فتره احسست بها تضع طرف القضيب علي فتحه مؤخرتي وتدخله برفق
ظلت ساره تعمل علي مؤخرتي كثيرا بأصابعها لذلك كنت بدأت احب الاحساس بهذا القضيب بداخلي وبدأت ارفع رأسي واحني ظهري اكثر وانا اشعر بهذا القضيب وهو يغوص بداخلي اكثر .. ظلت تدخله وتخرجه برفق حتي بدأت اعتاد عليه وبدات احرك مؤخرتي عكس حركتها .. وفجأه توقفت زوجتي وبدأت تقبل اذني ورقبتي .. في تلك اللحظه لم ادري بنفسي اللا وانا اقول لا تتوقفي .. نظرت في عيني وهمست ارجوني .. سألتها ماذا .. قالت ساره ارجوني ان انيكك لكي اتركك تأتي شهوتك .. لم ادري ماذا اقول ولكنها بدأت بعض رقبتي اكثبر وهي تعصر بيضاتي برقه .. وبدأت ارجوها وانا اقول ارجوكي يا ساره هذا كثير وانا هائج بشده .. ظلت تقبل رقبتي واذني وهي تهمس انت تعلم ماذا يجب ان تقول اولا .. كنت في هذه المرحله مستعد ان افعل اي شئ وظللت ارجوها لمده طويله وهي مازالت تقبل رقبتي وتقرص حلماتي .. وكلما هدأت كانت تعصر بيضاتي بقوه لكي ارجوها اكثر
وفجأه قامت من علي السرير وتركت الغرفه وعندما عادت وجدتها تلبس حزام جلدي حول خصرها وفيه قضيب اكبر من الذي بداخل مؤخرتي ومظهره اكثر واقعيه وبه الكثير من العروق .. انا بالفعل لا اعلم من اين اتت بهذا الشئ وما عرفته بعد ذلك ان الحزام به قطعه تهتز وتكون علي زنبور المرأه .. قلت لها ساره هذا بالفعل اكبر من ان استطيع ان اتحمله بداخلي .. ابتسمت وهي تقول انتا فقط تتحكم في السرعه ولا تتحكم في اي شئ اخر اتتذكر
وقفت ساره خلفي وانا اشعر بها تسحب القضيب الاخر فخرجت من اهه وقمت بعض شفتاي قليلا وانا اشعر بفراغ كبير بدونه .. وامسكت ساره بالقضيب الذي بين ارجلها وبدأت تداعب “كسي” برأس القضيب وبدأت اشعر برأس قضيبها ينزلق بداخلي فأخذت نفس عميق وتوقفت ساره لدقيقه وحين بدأت ارتاح واتعود علي حجمه بداخلي بدأت تدخله وتخرجه برفق .. لم يفت كثيرا حتي بدأت اتأوه من الالم واللذه وبدأت اقابل دفعات ساره بدفعات من مؤخرتي حتي شعرت بشعر عانتها علي مؤخرتي .. كنت بالفعل مندهش في هذه اللحظه وانا اكتشف اشياء جديده عن نفسي لقد جعلتني ساره افعل العديد من الاشياء التي لا يمكن ان افكر فيها ان تحدث لي والغريب في كل هذا اني احب ما تفعله كثيرا ولا ابالي بما تفعله بي
وكلما دفعت قضيبها اكثر بداخلي كنت اتأوه اكثر لا اعلم ما المده التي ظللنا فيها علي هذه الحال وهي تداعب وتقرص حلماتي وتدلك رقبتي .. كنت في حاله جديده لا اعلم اين انا كل ما اشعر به هو يد زوجتي في كل مناظق جسدي التي تستطيع ان تصل لها وبقضيبها يتحرك بداخلي .. حتي بدأت ساره تتأوه بشده وتنحني علي ظهري وتزيد من سرعتها و انا اشعر بصدرها علي ظهري .. وبدأت تفك احدي يداي وهي تقول يجب ان تداعبي زنبورك لكي تأتي شهوتي اليس كذلك .. تحركت يدي بدون ارادتي نحو قضيبي المحتقن من كثره الاثاره طويلا .. ضحكت ساره وهي تقول ليس بهذه السرعه حاول ان تهدأ وتداعب زنبورك بنفس سرعه قضيبي في كسك .. وبدأت ساره تحرك قضيبها مره اخري بداخلي وانا احاول ان احرك يدي بنفس سرعتها .. قالت ساره اريدك ان تستعمل طرف اظافرك علي قضيبك .. لقد اوصلتني ساره لمرحله لم اصل لها من قبل وكلما زادت سرعه قضيبها بداخلي كلما حركت اظافري اكثر علي قضيبي ..و بدأت اسمع اهات ساره وهي تحرك قضيبها اسرع حتي أتت شهوتها مره اخري ولم تهدأ بل ظلت تحرك قضيبها بداخلي اسرع حتي بدأت ااتي شهوتي في يدي وانا اصرخ واتأوه
اظن ان هذه اكثر مره اتيت فيها شهوتي بهذه الطريقه .. لم تتوقف ساره بل ظلت تدفع بقضيبها بنفس السرعه .. وهمست في اذني يجب ان تنظف ما فعلته ..انا اعلم ما الذي تقصده ولكني لم استطيع ان ارفض اي شئ في هذه اللحظه .. وبدأت الحس شهوتي من علي يدي .. ولم اشعر بنفسي اللا ويدي ترجع مره اخري علي قضيبي وتعود مره اخري الي فمي كان شكل اظافر يدي وعليها شهوتي وانا العقها مثير ومذل في نفس الوقت
لم اشعر بنفسي اللا وانا اسقط من كثره التعب وساره فوقي وقضيبها مازل بداخلي .. وظللت تهمس ساره في اذني كم كان هذا رائع بالنسبه لها وكم احبت كل لحظه .. لم اصدق ما فعلناه بالفعل لقد استمتعنا بكل لحظه ولم نريدها ان تنتهي .. بعد فتره قامت ساره من فوقي وهي تسحب قضيبها من داخلي .. لقد بدأت اكره هذا الشعور بالفراغ

Related videos

نيك طالب الثانوى قصص سكس شواذ لواط نيك طالب الثانوى قصص سكس شواذ لواط 145 Likes
12053 Views
الام وابنها وبنتها قصه حقيقه محارم الام وابنها وبنتها قصه حقيقه محارم 206 Likes
11083 Views
حكايتى مع سوسو واختها حكايتى مع سوسو واختها 115 Likes
8101 Views
جارتى طلبت منى انيكها فى طيزها جارتى طلبت منى انيكها فى طيزها 140 Likes
11696 Views
انا و بناتي الثلاثه انا و بناتي الثلاثه 129 Likes
8035 Views
ناك اخته وانجبت منه طفله ناك اخته وانجبت منه طفله 181 Likes
8988 Views
نيك-بين الدكتور و أمي منال أمامي عيني نيك-بين الدكتور و أمي منال أمامي عيني 119 Likes
11191 Views
قصص سكس بنات سحاقيات حكايه سارة قصص سكس بنات سحاقيات حكايه سارة 69 Likes
7323 Views
النيك الحرام ولذة الأنتقام بين عمي وز النيك الحرام ولذة الأنتقام بين عمي وز 232 Likes
9605 Views
نكت-أمي ومرات خالي في الريف نكت-أمي ومرات خالي في الريف 144 Likes
10279 Views
الواد و أخته قصه شيقه و جامده جدا الواد و أخته قصه شيقه و جامده جدا 113 Likes
10732 Views
زبي يلامس طيز زوجة أخي و هي نائمة زبي يلامس طيز زوجة أخي و هي نائمة 336 Likes
13922 Views
هبه و سميرة قصة سحاق مثيره جدا هبه و سميرة قصة سحاق مثيره جدا 112 Likes
8282 Views
أنا-ومرات خالي أنا-ومرات خالي 130 Likes
8691 Views
الزوج الثري ومراته الشرموطة الزوج الثري ومراته الشرموطة 96 Likes
7614 Views
أب ينيك بنته بعد وفاة زوجته أب ينيك بنته بعد وفاة زوجته 122 Likes
10353 Views
اقوى سكس مع مجنون زبه كبير جدا ناكني في اقوى سكس مع مجنون زبه كبير جدا ناكني في 90 Likes
8351 Views
مؤخرات أخواتي مؤخرات أخواتي 135 Likes
10366 Views
قصص سكس بنات سحاقيات حكايه جيهان السحا قصص سكس بنات سحاقيات حكايه جيهان السحا 97 Likes
8270 Views
عبير فتاة مراهقه-16-سنه عبير فتاة مراهقه-16-سنه 115 Likes
10291 Views

Online porn video at mobile phone


سيكس.محارم.جزاءيريسكس عربي كويتي سكسينيك بنتهسكس محارم يدخل عليها وهي نايمه%0Aسوري ينيك بنت اخوهافلام سكس اجنبية مترجمة عربيفيديو فرنسي سكسطيز بنت الشرطى المصرىفيديو سكس اغتصاب مصرياجمل قصص سكس سحاقيه لواطيه. مصورهسكس نيك تصور خفيفيديو سكس عربي بنت محجبة مع شابرؤؤعه سكسي ولد ضغيرسكس في سلطنة عمانسمس عربيjc سكس لبنانيسكس نسوان تنتاك مخفي عربافلام سكس سعوديه اكس فيديومشاهدة سكس يمني عدنيسكس 18سنهبزيت الطيز نيك ليبيهفيدوسكس حبشي بنات هايجاتنيك في كسي مع مصريسكس محجبات سورياتافلام سكس اغتصابفيديو سكس سعودي ينيك شرموطة يمنية _ سكس عربي سكس طيزظلحس كس مصريقصص لواط عربىعاهرة سوسونيك كساس بالبستانعائله سوريه سكسيهسكس عربي محفي سكس محجبة شيعية في العراق ولبنان فيديوامحارم هندىتحرش سكس نياكهنيك سوريه18 سنه وينيكسكس فيديو نيك عربي في الطيزhttp://www.google.com/search?hl=ar&redir_esc=&client=ms-android-sprint-us&source=android-browser-type&v=141292727&qsubts=1486672404161&action=devloc&q=%D8%B3%D9%83%D8%B3+%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88+%D9%86%D9%8A%D9%83+%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8Ahttp%3A%2F%2Fn.net%2Fstatusسيكس العرب المحارم اب واخت زوجته مصربنت ليبيه تمص زب شاب في مخزنسكس دعشيسكس عراقيسكس طيز تركيفيديوهات سكس مطلقاتافلام سكس نيك طيز سعوديسكس نيك بنات فلسطينيةتحميل قصص سكس نيك مع حارس الخاصسکس سعودیأفلام سكس محارمسو ري ينيك جارتهنك يمنى طيز وهى نامسكس ينيكها وهيافلام سكس بورنو مصريةافلام محارم اب ينيك ابنة بنتهنيك كوم عمتهصور شراميط تنتاكسكس مطيزه مطلقه خليجيهنيك فلاحة مصرية تخون زوجهاسكس عراقي ينيك خالتهقصص ادخال يدي بالكامل في كس زوجتيفيديو سكس ولد بنوتي عربيفيديوسكس ممثلة عربيةسكس خليجي فيديوطيز محجبات تنتك مخفيشاب ينك خالته برضاهافلام سكس عربيهأفلام سكستحميل ومشاهدة نيك شرموطه مصريه على السريرتونسي ينيك ليبيهفيديو سكس مصرية نيك مدام تركية